ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار طنجة الدولي بنسبة 12 في المائة

سجلت حركة النقل الجوي على مستوى مطار طنجة ابن بطوطة الدولي ،خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري ، نموا بنسبة 12 في المائة.

وأفادت معطيات المكتب الوطني للمطارات بأن عدد المسافرين بين يناير ومتم أبريل الماضيين بلغ 589 ألفا و 378 مسافرا، مقابل 525 ألفا و 876 مسافرا خلال الفترة نفسها من عام 2023.

بهذا الأداء، حافظ مطار طنجة على مكانته كرابع أهم معبر جوي بالمملكة المغربية، بعد مطار الدار البيضاء الدولي (3,08 مليون مسافر)، ثم مطار مراكش المنارة (2,9 مليون مسافر)، ومطار أكادير المسيرة (أكثر من 951 ألف مسافر)، بينما حل مطار فاس سايس في المرتبة الخامسة (أكثر من 557 ألف مسافر).

وخلال شهر أبريل فقط، استقبل مطار طنجة ابن بطوطة ما مجموعه 171 ألفا و 912 مسافرا، بنمو يفوق 24 في المائة مقارنة مع أبريل من عام 2023، والذي استقبل خلاله المطار 138 ألفا و 183 مسافرا.

وسجل المكتب الوطني للمطارات بأن إجمالي حركة النقل الجوي بمطارات المغرب بلغ خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري 9 ملايين و 518 ألفا و 947 مسافرا، بارتفاع نسبته 18 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وخلال شهر أبريل فقط، سجلت مطارات المملكة نموا بنسبة 30 في المائة ليناهز عدد المسافرين 2,64 مليون مسافر، إذ سجلت أقوى الارتفاعات بمطارات الدار البيضاء محمد الخامس (18 %)، وأكادير المسيرة (53 %)، والرباط سلا (45 %)، ومراكش المنارة (40 %)، ووجدة أنجاد (33 %)، وطنجة ابن بطوطة (24 %)، وفاس سايس (21 %)، والناضور العروي (17 %).

كما سجل النقل الداخلي نموا قويا خلال الفترة نفسها نموا بنسبة 12 في المائة (884 ألف مسافر)، ارتفع إلى 41 في المائة (282 ألف مسافر) خلال شهر أبريل فقط، بفضل دخول شركة الطيران “ريانير” التي أصبح تسير رحلات داخلية بين كبرى المطارات بالمملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى