التعليم الأولي : تغطية كافة تراب جهة طنجة-تطوان-الحسيمة في أفق 2025

أكدت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة طنجة تطوان الحسيمة أنه سيجري تغطية جميع التجمعات السكنية بالجهة بوحدات التعليم الأولي في أفق 2025.

وأوضح مدير الأكاديمية الجهوية، محمد عواج، في عرض خلال اللقاء الجهوي للتنسيق لتزيل القانون الإطار 51.17 المنعقد مؤخرا بطنجة، أنه شرع في إطار جهود الارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وتيرة تعميمه في إحداث وتأهيل وتجهيز 2970 حجرة للتعليم الأولي في أفق 2025 ، وهو ما سيمكن من تغطية كافة تراب الجهة.

وأشار المسؤول إلى أن الأكاديمية الجهوية، بمعية شركائها، قامت برسم سنتي 2019 و 2020 بإطلاق بناء 2181 وحدة من حجرات التعليم الأولي، تم إنجاز وتجهيز 1492 منها، فيما 269 في توجد في طور البناء، على أن يتم فتح الأظرفة لإنجاز 420 وحدة خلال شهر أبريل الجاري.

وحسب المصدر ذاته، فقد وصلت إلى 74 في المائة نسبة إنجاز برنامج الأكاديمية لتعميم وحدات التعليم الأولي، وذلك بفضل مساهمة عمالات وأقاليم الجهة والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية والهيئات المنتخبة ووكالة تنمية وانعاش أقاليم الشمال والوكالة الخاصة طنجة-المتوسط ومؤسسة زاكورة والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي.

وأبرز المصدر أن نسبة التمدرس على مستوى التعليم الأولى موازاة مع عدد الحجرات ستبلغ برسم سنة 2021 الجارية نحو 76 في المائة، وفي سنة 2022 نحو 80 في المائة، وفي سنة 2023 نحو 84 في المائة.

يذكر أن الارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وتيرة تعميمه يعتبر المشروع الأول من بين 18 مشروعا لتنزيل أحكام القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، والتي تتوزع على ثلاثة مجالات تتمثل في الإنصاف وتكافؤ الفرص (7 مشاريع) والارتقاء بجودة التربية والتكوين (7 مشاريع) وحكامة المنظومة والتعبئة (4 مشاريع).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق