بعد إيداع نائبه السجن..الإدريسي سيمثل أمام قاضي التحقيق

متابعة/ هيئة التحرير

وجّه قاضي التحقيق لدى محكمة الإستئناف بطنجة استدعاءً لرئيس جماعة اكزناية المعزول أحمد الإدريسي للتحقيق معه في ملفات ثقيلة تهم قطاع التعمير والصفقات العمومية، وهو ذات الملف الذي يتابع فيه عدة أشخاص بينهم نائب الرئيس السابق الموجود رهن الإعتقال بالسجن المحلي طنجة 1 منذ الأسبوع الماضي هو وشخصين أخرين بأمر من القاضي.

ووفق مصادر موثوقة، فإن أحمد الإدريسي تخلّف عدة مرات عن الحضور أمام قاضي التحقيق، حيث برّر غيابه في أخر جلسة يإصابته بوعكة صحية، بعدما أدلى محاميه بشهادة طبية تثبت عدم قدرته على الحضور، وهو ما دفع بقاضي التحقيق الى تحذير محاميه من مغبة تخلّف موكله عن الحضور في الجلسة القادمة.

وحركت النيابة العامة المختصة ملفات تتعلق بالبناء العشوائي، والترخيص غير القانوني والترامي على الملك الغابوي، في حقّ نائب الرئيس المعزول وموظف بالمحكمة الإبتدائية وشخص أخر.

وشهدت جماعة اكزناية ثورة على البناء غير المرخص، حيث أشرف الوالي محمد امهيدية على عملية هدم واسعة، باستعمال عدة جرّارات شملت عشرات المباني التي لا تتوفر على رخص قانونية.

وسبق للوالي مهيدية أن هدّد في اجتماعات سابقة المنتخبين ورجال السلطة بالمتابعة القضائية في حقّ كل من ثبت تقصيره أو تورطه في ملفات البناء العشوائي، أو الفساد الإداري في جماعة اكزناية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى