بعد طي صفحة الخلاف..رئيس الحكومة الإسبانية يستعد لزيارة المغرب

قالت وسائل إعلام إسبانية، اليوم الأحد، أن رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، يستعد لزيارة المغرب بعد طي صفحة الخلاف وتجاوز الأزمة بين مدريد والرباط.

وأفادت كشفت جريدة “إل إسبانيول” الإسبانية ، أن هناك استعدادات جارية في المغرب، من أجل استقبال بيدرو سانشيز، رئيس حكومة مدريد، عقب الخطاب الذي خلال ذكرى ثورة الملك والشعب.

ونقلت “إل إسبانيول”، عن مصادر دبلوماسية، مقربة من وزير الخارجية مانويل ألباريس، قولها، إنه بعد عودة السفيرة المغربية لدى إسبانيا، إلى مقرّها في العاصمة مدريد، هناك تحضيراً لاجتماع رفيع المستوى سيجرى قريبا في عاصمة المملكة الرباط، متابعةً أن قطع الجارة الشرقية لعلاقاتها مع المغرب، أثر على تسريع وتيرة عودة المياه لمجاريها بين المملكتين.

وأوضحت الجريدة، أن سانشيز، سيتوجه في زيارة رسمية، إلى المغرب، مرفوقاً بوزير الخارجية ألباريس، ووزير الداخلية فرناندو غراندي مارلاسكا، متابعةً، نقلاً عن مصادر مغربية، بأن استقبال الوافدين من الجارة الشمالية سيكون في العاصمة العلمية للمملكة، فاس، وذلك من أجل إنهاء الأزمة والعلاقات بين البلدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق