يوسف بنجلون يتمرد على البيجيدي ويقطع شعرة معاوية مع الحزب

أكد غياب يوسف بنجلون، المستشار البرلماني عن حزب العدالة والتنمية عن حضور الجلسة العامة للمصادقة على ثلاثة مشاريع قوانين تنظيمية تتعلق بالانتخابات يوم أمس الجمعة، بالملموس قطيعته النهائية مع البيجيدي ورحيله الحتمي صوب حزب التجمع الوطني للأحرار، والترشح بإسمه في الاستحقاقات المقبلة.

وبالرغم من دعوة قيادة الحزب لكل مستشاريه بالتعبئة والإنزال المكثف، والتصويت بالرفض على القاسم الإنتخابي، إلا أن رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية يوسف بنجلون، تمرد على توجه الحزب موجها ضربة قوية للمصباح في مرحلة حاسمة ودقيقة من تاريخ المغرب.

وحسب مصادر عليمة فقد حضر 13 عضو من فريق العدالة والتنمية من أصل 15، حيث صادق مجلس المستشارين، على ثلاثة مشاريع قوانين تنظيمية تتعلق بالانتخابات أبرزها تعديل المادة 84 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب، الذي يرمي إلى اعتماد قاسم انتخابي على أساس المسجلين، بعد تصويت 83 مستشار برلماني بمجلس المستشارين لصالح التعديل، وإمتناع 4 مستشارين تابعين للكونفدرالية الديمقراطية للشغل عن التصويت.

وتضاربت الأنباء حول هوية وكيل لائحة حزب الحمامة بمقاطعة طنجة المدينة، حيث يتداول بقوة  إسمي كل من يوسف بنجلون والمنسق الإقليمي للحزب بطنجة عمر مورو، إلا أن مصدر مسؤول بالحزب كشف لمٌباشر، بأنه لم يحسم بعد في هوية وكيل لائحة مقاطعة طنجة المدينة، وأن كل ما يروج يظل مجرد تكهنات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق