تفشي السلالة البريطانية بالمغرب يبقي القيود في رمضان

متابعة – زكرياء نايت –

نشر البروفيسور عزالدين إبراهيمي ، مدير مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بكلية الطب والصيدلة بجامعة محمد الخامس بالرباط وعضو اللجنة العلمية الخاصة باللقاح المضاد لفيروس “كوفيد 19″، تدوينة عبر حسابه الرسمي يستبعد فيها إمكانية تخفيف التدابير الإحترازية عند حلول شهر رمضان المبارك.

حيث كشف الدكتور إبراهيمي عن عدد من المعطيات حول الحالة الوبائية ببلادنا، مؤكدًا أنها تقتضي الإبقاء على نفس القيود مع تنبيه المواطنين بضرورة الإلتزام بالإجراءات الوقائية لمنع تفشي وباء كورونا بشكل أكبر.

وأوضح عزالدين إبراهيمي أن المختبرات المغربية سجلت ظهور عدة حالات مصابة بالسلالة البريطانية المتحورة، مشيرًا أن “يجب أن أوضح أن السلالة البريطانية تنتشر و أن الطفرة E484K بدأت بالظهور بالمغرب”، وأضاف أيضا “ و في عمل طور النشر و على مدار العام، حللناأكثر من 200 جينوم للفيروس فكت شفرتها بالمختبر، و يتبين من خلال هذا البحث تكاثر ظهور السلالات المتحورة منذ شهر فبراير و حددناجميع أنواعها بالمغرب”.

وأردف البروفيسور المغربي أن بلادنا لم تنهي بعد المرحلة الأولى من التلقيح لحماية الأشخاص في وضعية هشاشة صحية، بيد أنه أكد أن المغرب اقترب بشكل كبير من إنهاء هذه العملية بنجاح لدا طالب بضرورة تحصين هذه العملية والسهر على إنجاحها.

وختم الدكتور عزالدين إبراهيمي تدوينته من خلال تشديده على ضرورة الآخذ بالمعطيات العلمية مهما كانت مخلفاتها الإقتصادية والإجتماعية على المواطنين كون “حياة أي مغربي لاتقدر بثمن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق