في حالة الطوارئ..فيلا راقية بطنجة تتحول إلى ملهى ليلي

أسرت مصادر خاصة لمٌباشر، أن فيلا تقع في حي ڤيلا ڤيسطا بطريق مالاباطا بطنجة، تحولت الى ملهى ليلي تٌنظم فيه سهرات ماجنة، تستمر حتى الساعات الأولى من الصباح في زمن كورونا.

وحسب ذات المصادر، أن الڤيلا في ملكية سيدة تقوم بتوفير كل سبل الترفيه للزبناء، من قنينات الخمر ومخدر الكوكايين الى توفير غرف مفروشة لقضاء المتعة الجنسية ، واستغرب أحد المواطنين يقطن بجوار الڤيلا في حديثه مع مٌباشر، من عدم مداهمة الأجهزة الأمنية لهذه الڤيلا، التي تدعي صاحبتها توفرها على حصانة ونفوذ، تجعلها في منأى عن أي محاسبة.

وقد توصل مٌباشر، بمقطع فيديو يوثق لسهرة حمراء من داخل الڤيلا التي لا تبعد سوى أمتار عن مقر الملحقة الإدارية العاشرة، تحضرها عاهرات وتوزع فيه الخمور والكوكايين على الزبناء.

وأضافت ذات المصادر، أن صاحبة الڤيلا تتحصل على مبالغ مالية كبيرة مقابل هذه السهرات التي تنظمها على شرف زبائن VIP.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق