كورونا تتسلل لمحكمة الإستئناف بطنجة

سجلت محكمة الإستئناف بمدينة طنجة، أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19، تعود لموظفة، بعدما أكدت التحاليل المخبرية التي خضعت لها إصابتها بالفيروس، حيث جرى نقلها لمؤسسة صحية بمدينة بنسليمان لتلقي العلاجات الضرورية.

وحسب ما أورده مصدر مطلع، فإن المعنية وهي موظفة بذات المحكمة تأكد إصابتها بفيروس كورونا، بعد مخالطتها لأخيها الذي يشتغل بمصنع شركو “رونو” ضواحي طنجة، والذي تأكدت إصابته في وقت سابق بالفيروس، حيث جرى نقل المعنية وأمها المصابة كذلك إلى إحدى المؤسسات الصحية المتخصصة لإستقبال الحالات النشطة بمدينة بنسليمان.

هذا، وكإجراء احترازي فقد جرى وضع موظفتين أخريتين بذات المحكمة خالطوا المعنية،  تحت الحجر الصحي وفق البروتوكول المعمول به من طرف وزارة الصحة، في انتظار التأكد من سلامتهم الصحية.

ويخوض موظفو المحاكم بمدينة طنجة وعلى غرار باقي المدن المغربية، حرب ضروس ضد فيروس كوفيد-19، مخاطرين بحايتهم في سبيل استمرار المرفق العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق