وفاة ضحية كريساج بمستشفى محمد الخامس بطنجة

بعد أيام من الإحتفاظ به بين الحياة والموت بقسم العناية المركزة بالمركز الإستشفائي الجهوي محمد الخامس بمدينة طنجة، لفظ شاب في مقتبل العمر يوم أمس السبت، أنفاسه الأخيرة متأثرا بجروح خطيرة أصيب بها جراء تعرضه لطعنات قاتلة بواسطة سلاح أبيض في حادثة “كريساج” بداية الأسبوع الجاري.

وكان الضحية قد تعرض بداية الأسبوع الجاري، رفقة صديقيه لعملية “كريساج”، من طرف ثلاث جنات بحي بوخالف على مستوى الطريق المؤدية لمطار “ابن بطوطة”، أصيب على إثرها بجروح جد بليغة بمناطق متفرقة من جسده قبل أن يتم وضعه تحت أنظار الأطر الطبية بقسم العناية المركزة بمستشفى محمد الخامس لأزيد من أربعة أيام، إلى أن وافته المنية يوم أمس السبت، حيث لم تسعف جهود الأطباء في إنقاذ حياته.

التحريات التي باشرتها مصالح الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن طنجة، مكنت بحر الأسبوع الجاري، من توقيف شخصين يشتبه في ضلوعهما في ارتكاب الجريمة، فيما تم توقيف شريك ثالث لهما صباح أمس السبت.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق