شبح الإنتحار يخطف أربعيني ضواحي طنجة

اهتز مدشر الحجريين التابع لجماعة اكزناية ضواحي مدينة طنجة، في ساعات متأخرة من مساء أمس الثلاثاء، على وقع حادثة انتحار مروعة راح ضحيتها شاب في عقده الرابع بعدما أقدم على وضع حد لحياته شنقا.

وحسب مصدر مطلع، فقد جرى العثور على الهالك البالغ قيد حياته 40 سنة، جثة هامدة معلقا بواسطة حبل يلف عنقه، ماخلف صدمة وحالة من الحزن والألم وسط أهله ومعارفه.

هذا، ولاتزال الأسباب مجهولة وراء إقدام الهالك على الإنتحار خاصة أنه لم يكن يعاني قيد حياته من أي اضطرابات نفسية أو ظروف اجتماعية صعبة.

هذا، وقد تم وضع جثة الهالك رهن التشريح الطبي بمستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار بطنجة، فيما باشرت مصالح الدرك الملكي تحقيقاتها للوقوف على ظروف وملابسات انتحاره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق