مديرية التعليم توضح حقيقة تعرض تلميذ بطنجة للإغتصاب

خرجت المديرية الإقليمية للتعليم بطنجة أصيلة، عن صمتها بخصوص ما تم تداوله عبر مواقع إخبارية إلكترونية محلية، حول تعرض تلميذ “و.م” يتابع دراسته بمدرسة أبي هريرة بحي الرهراه بطنجة لاستغلال جنسي من طرف مجهول.

وأفاد بلاغ المديرية الإقليمية للتعليم، أن “الخبر لا أساس له من الصحة والمصالح الأمنية لا زالت تتابع عن كثب الواقعة وانعكاساتها السلبية على المحيط المدرسي”.

وأضافت المديرية في ذات البلاغ، أنها تحتفظ لنفسها بحق الدفاع عن سمعة المؤسسات التعليمية بما يكفله القانون”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق