“القاتل الصامت” يخنق أنفاس شابة بطنجة

لفظت شابة عشرينية أنفاسها الأخيرة، مساء اليوم الإثنين، بمنطقة العرفان 1 بحي بوخالف بممدينة طنجة، إثر حادث اختناق نتيجة احتراق غير كامل لغاز البوتان على مستوى سخان الماء.

وافاد مصدر  مطلع، ان الهالكة لفظت أنفاسها الأخيرة داخل الحمام بسبب مضاعفات اختناقها بغاز أحادي أوكسيد الكاربون.

عناصر الشرطة التابعة لولاية أمن طنجة حلت بالمكان فور علمها بالموضوع، وفتحت تحقيقا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة من أجل الوقوف على ظروف الواقعة، بينما جرى نقل جثة الهالكة نحو مستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق