شبيبة الحزب المغربي الحر تقلب الطاولة على زيان

تتوالى الضربات القاضية تنهال على النقيب السابق محمد زيان من طرف مناضلي حزبه والمقربين منه، فبعد تأسيس الحركة التصحيحية، وإلتحاق عدة أسماء بارزة بها، قررت منظمة الشباب الليبرالي التابعة للحزب المغربي الحر الذي يتزعمه المحامي محمد زيان، الإلتحاق بالحركة التصحيحية للحزب، حسب ما جاء في بلاغ لها عممته على وسائل الإعلام.

وكشف بلاغ الشبيبة، أن المنظمة أن قررت الالتحاق بالحركة التصحيحية، بعد مناقشات واجتماعات عن بعد مع كافة مناضلي ومناضلات المنظمة، وأعضاء مكتبها التنفيذي لتدارس المشاكل التنظيمية داخل الحزب المغربي الحر.

وأورد البلاغ: “وحفاظا على وحدة الحزب ومستقبله، نعلن للرأي العام الوطني التحاقها بالحركة التصحيحية، واستعدادها للمشاركة الفعالة في أشغال المجلس السياسي المزمع انعقاده يوم السبت 26 دجنبر، ومساندتها لعقد مؤتمر استثنائي في أقرب الآجال”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق