ناصر الزفزافي يغادر السجن لزيارة والده في مصحة بطنجة

رخصت مندوبية السجون وإعادة الإدماج، لناصر الزفزافي قائد حراك الريف، المدان ب20 سنة سجنا، والذي يقضي مدة محكوميته بسجن طنجة 2، بمغادرة السجن زوال اليوم الأربعاء، لزيارة والده “أحمد الزفزافي” الذي أصيب بوعكة صحية يرقد على إثرها بإحدى المصحات الخاصة بطنجة.

وحسب مصدر مطلع، فإن ناصر الزفزافي تمكن زوال اليوم، من زيارة والده والإطمئنان على حالته الصحية، حيث استغرقت الزيارة حوالي ساعة، وذلك قبل أن يتم نقله من جديد إلى السجن.

وكان أحمد الزفزافي والد ناصر الزفزافي متزعم حراك الريف والقابع بالسجن المحلي طنجة 2، قد نُقل عشية يوم أمس الثلاثاء على وجه السرعة إلى مصحة “السلام” بعد اصابته بوعكة صحية حادّة، أثناء تواجده بأحد الفنادق غير المصنفة وسط مدينة طنجة.

وكشفت مصادر الموقع، أن حالته الصحية مستقرة إلى نوع ما بعد اخضاعه لكشوفات بالأشعة، حيث مازالا يرقد بغرفة خاصة تحت الرعاية الطبية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق