ازدحام شديد بصيدليات الحراسة بطنجة ومطالب بتدخل الوالي امهيدية

متابعة -هيئة التحرير-

تشهد صيدليات الحراسة بطنجة، منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، ازدحاما شديدا تزامنا مع فاتح شهر محرم، جراء النقص الكبير في عددها، حيث رصدت نقابة الصيادلة عدد قليل من الصيدليات لتأمين المداومة في كافة المدينة، وهو ما لا يلبي حاجيات المدينة التي يتجاوز عدد سكانها المليون ونصف نسمة.

ورصد موقع مُباشر، الإزدحام الرهيب الذي شهدته صيدليات الحراسة في أحياء طنجة طيلة اليوم، وهو ما يخالف التدابير الوقائية وشروط السلامة الصحية من قبيل التباعد الجسدي وارتداء الكمامة، خاصة وأن الوضعية الوبائية في طنجة تشهد تطورا مخيفا مبعد تسجيل عدد كبير من الوفيات.

وعبّر عدد من المواطنين في حديثهم مع مٌباشر، عن تذمرهم من تجاهل نقابة الصيادلة لمطالب الساكنة، واستمرار تعنتها في كل مناسبة، معرضة بذلك حياة الساكنة للخطر في ظل تأزم الحالة الوبائية.

كما وجهوا مناشدة إلى والي جهة طنجة تطوان الحسيمة، محمد امهيدية، بالتدخل والضغط على النقابة من أجل تخصيص أكبر عدد ممكن من صيدليات الحراسة في كل تراب المدينة، خاصة احياء بني مكادة أكبر مقاطعة في المغرب، التي يفوق عدد سكانها 400 ألف نسمة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق