ارتفاع ضحايا حادثة الإختناق بحي “طنجة البالية” إلى خمسة أشخاص

متابعة/ هيئة التحرير

لفظت شابة في عقده الثاني، اليوم الخميس، أنفاسها الأخيرة بقسم العناية المركزة بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة، متأثرة بمضاعفات خطيرة إثر تعرضها للإختناق بسبب تسرب غاز “ثنائي أوكسيد الكربون” داخل شقة مفروشة بحي طنجة البالية.

وحسب مصدر مطلع، فقد لفظت المعنية أنفاسها الأخيرة بعد مرور نحو أسبوع من الإحتفاظ بها تحت المراقبة الطبية بقسم العناية المركزة، بعدما تم نقلها في حالة حارجة إثر تعرضها للإختناق في حادث تسرب غاز “ثنائي أوكسيد الكربون” داخل شقة مفروشة بالحي السالف الذكر، وهو الحادث الذي أودى بحياة أربعة أشخاص آخرين،ويتعلق الأمر بثلاث فتيات وشاب تتراوح أعمارهم بين 20 و 30 سنة، قبل أن يرتفع عدد الضحايا إلى خمسة أشخاص.

وقد تم نقل جثة المعنية لمستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار، في وقت تواصل مصالح الأمن تحقيقاتها للمشف عن كافة الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!