مدرب إسبانيا: “المغرب فرض علينا تغيير عقلية المنتخب الإسباني”

متابعة/ زكرياء نايت

تحدث لويس دي لافوينتي المدرب الجديد للمنتخب الإسباني، عن مستقبله رفقة منتخب لاروخا وعن التطلعات القادمة التي تنتظره، بعد إقصاء جد مبكر من كأس العالم، تسبب في إقالة المدرب لويس إنريكي من مهامه.

وأكد لويس دي لافوينتي في حوار أجراه رفقة الصحيفة الإسبانية “AS”، أن المنتخب الإسباني يتوفر على تركيبة بشرية مهمة وخيارات جد موسعة سواء في الدوري الإسباني أو خارجه، كما أبرز أن هناك أسماء صاعدة يقل عمرها عن 21 سنة ستشكل العمود الفقري لإسبانيا في كأس العالم 2026.

وعاد دي لافوينتي للحديث عن الطريقة التي أقصيت بها لاروخا من ثمن نهائي كأس العالم “لا أخفي حقيقة عشقي لأسلوب الإستحواذ، لكن في المقابل يجب أن تتكيف مع المباراة، يجب أن تكون قادرا على العودة إلى الخلف حينما يتطلب الأمر ذلك، والتحول بسرعة إلى الهجوم في المرتدات، لأننا نتوفر على لاعبين يمتازون بسرعة كبيرة لكننا لا نستغلهم”.

وبالعودة إلى مباراة إسبانيا أمام المغرب، قال الناخب الإسباني “مباراة المغرب دفعتنا إلى مراجعة أوراقنا، المنتخب المغربي أرانا كيف أنه من الصعب التسجيل على فريق منظم فوق أرضية الملعب يلعب ببلوك منخفظ وينطلق بسرعة كبيرة في المرتدات الهجومية، يجب أن تتكيف مع مسار المباراة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى