اللحوم الحمراء تصل إلى مستويات قياسية

ارتفاع صاروخي، تشهده أسعار اللحوم الحمراء، مباشرة بعد عيد الفطر، لتصل إلى مستويات قياسية، بعدد من محلات الجزارة بالمملكة، ووصل سعر الكيلوغرام الواحد من لحم الغنم بالجملة بعد عيد الفطر، إلى 120 درهما، ليتجاوز سعر الكيلوغرام الواحد من لحم البقر، الذي أصبح بـ 90 درهما للكيلوغرام الواحد.

غير أن تداعيات الجفاف متواصلة، بالرغم من التساقطات المطرية التي عرفتها البلاد مؤخرا، والتي كان من المتوقع أن تخفض من ثمن الأعلاف، وبالتالي التخفيض في أسعار اللحوم الحمراء، غير أن ما حصل عكس ذلك تماما.

في هذا السياق؛ كشف مهنيون في تصريحات صحافية، أن هذا الإرتفاع الذي تسجله أسعار اللحوم الحمراء، يؤثر بشكل كبير على قدرة المستهلك المغربي، الذي تضرر كثيرا، ولازال يتضرر”.

واعتبر المهنيون، أن “الكسابة”، “حينما يرون بأن أثمنة الأغنام قد ارتفعت، يقومون برفع أثمنة لحوم الأبقار أيضا، لكن بنسبة قليلة”، مشيرا إلى أن المغرب في هذه الفترة، يتجه نحو استيراد رؤوس الأغنام من الأسواق الخارجية استجابة للطلبات المرتفعة خلال فترة العيد”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى