طائرات كنادير جديدة تعزز الأسطول المغربي لمواجهة حرائق الغابات

استعدادا لموسم الصيف وما يرافقه من حرائق للغابات، يرتقب أن يتعزز أسطول المغرب بطائرة جديدة من نوع “كنادير” المكافحة لحرائق الغابات، في الأسابيع القليلة القادمة.

وبحسب ما أفاده منتدى FAR MAROC في منشور له، فإن المغرب يعتزم تعزيز أسطوله الجوي من طائرات «كنادير» مع اقتراب فصل الصيف.
وأشار المنتدى، إلى أن الطائرة البرمائية الجديدة هي الثانية من بين ثلاث طائرات من طراز CL-415EAF، حصلت عليها المملكة لتحديث أسطولها من القاذفات المائية.
ويمكن لهذا النوع من الطائرات، إجراء عدة طلعات في الساعة لتحميل ثم إسقاط ما يزيد عن 6000 لتر من الماء على الحرائق، إذ لا يتعدى ذلك 12 ثانية فقط فوق منبع مائي لتعبئة حمولة المياه.
تجدر الإشارة، إلى أن المغرب شرع في امتلاك طائرات كنداير منذ ما ينيف عن 10 سنوات، حيث حصل على أول طائرة في سنة 2011.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى