انتحار أب أربعيني شنقا بطنجة مخلفا وراءه إبنين

اهتزت مدينة طنجة بعد زوال اليوم الخميس، على وقع حادثة انتحار مروعة راح ضحيتها شخص في عقده الرابع بعدما أقدم على وضع حد لحياته شنقا وسط منزل أسرته الكائن بحي بوخالف، مخلفا وراءه طفلين.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن الهالك الاربعيني متزوج وله طفلين، وقد جرى العثور عليه جثة هامدة معلقا بواسطة حبل يلف عنقه وسط إحدى الغرف بمنزله بالحي السالف ذكره، ماخلف صدمة وحالة من الحزن والألم وسط أهله ومعارفه.

هذا، وقد تم وضع جثة الهالك رهن التشريح الطبي بمستودع الأموات بمستشفى الدوق دو طوفار بطنجة، فيما باشرت المصالح الأمنية تحقيقاتها للوقوف على ظروف وملابسات انتحاره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق