مجددا..ساكنة الفنيدق تخرج للإحتجاج على الأوضاع المعيشية

احتشد المئات من ساكنة مدينة الفنيدق، مساء اليوم الجمعة، وللمرة الثانية بعدد من شوارع المدينة، احتجاجا على الأوضاع السوسيواقتصادية الصعبة التي تعيشها المدينة جراء إغلاق معبر باب سبتة المحتلة، ووقف نشاط التهريب المعيشي.

ورفع المحتجون الذين انطلقوا من ساحة مسجد محمد الخامس وسط مدينة الفنيدق، بأعداد مضاعفة عن الاحتجاجات التي شهدتها المدينة الأسبوع الفارط، شعرات تطالب بالتدخل العاجل والآني للحكومة قصد إيجاد بديل اقتصادي لسكان المدينة بعد اشتداد الأزمة الاقتصادية جراء إغلاق المعبر الحدودي، وكذا إيجاد حلول كفيلة بضمان شروط العيش الكريم للساكنة.

ولم تشهد الإحتجاجات مواجهات بين المتظاهرين ورجال الأمن، حيث تمر في أجواء هادئة لحدود الساعة، وذلك على عكس سابقتها والتي شهدت إصابة عناصر من القوات العمومية بإصابات خفيفة جراء تعرضهم للرشق بالحجارة، فضلا عن اعتقال عدد من المحتجين.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق