الحزب الشعبي الإسباني يشكر شاب طنجاوي على جهوده لإفهام حقيقة الصراع الدبلوماسي مع المغرب

الحزب الشعبي الإسباني يشكر شاب طنجاوي على جهوده لإفهام حقيقة الصراع الدبلوماسي مع المغرب

في عز الأزمة بين المغرب وإسبانيا، أرسل الأمين العام للحزب الشعبي الإسباني، رسالة شكر لرجل الأعمال والمهندس الطنجاوي، “رشاد الأندلسي الورياغلي”، وذلك لجهوده التي ساعدت الحزب على فهم حقيقة الصراع الدبلوماسي مع المملكة المغربية.

وحسب رسالة موقعة من الأمين العام للحزب الشعبي الإسباني المعارض، موجهة للشاب الطنجاوي، فقد تقدم المسؤول
بشكره على “جهوده الدؤوبة والرائعة في الحملة التي يقوم بها، ليس فقط في الأشهر الأخيرة، ولكن على الدوام”.

وعبر الأمين العام للحزب الشعبي، عن إعجابه بالكفاح الدائم ل”رشاد الأندلسي الورياغلي” وحسن معرفته ونزاهته مع أجل علاقات يسودها الاحترام والازدهار، واحترام الوحدة الترابية لكلا البلدين، وكذلك مؤسستهما الملكية.

واعتبر الحزب الشعبي، أن “هذه الجهود تستحق امتنان الحزب وتقديره لمواصلة الكفاح والنضال من داخل الحزب الشعبي لتقوية الروابط وتوطيد الصداقة بين مملكتي إسبانيا والمغرب.

وسبق أن اختير الطنجاوي “رشاد الأندلسي الورياغلي” ضمن عشر شخصيات مؤثرة في السياسة الخارجية الإسبانية، وذلك حسب تقرير أعده البرلماني عضو لجنة الخارجية “خوان فيسينتي بيريز أراس” نشرته جريدة ABC المشهورة.

وأفاد التقرير، أن “جميع المصادر التي تم التشاور معها في اقتراح هذا الشاب من منطقة “فالنسيا” في الثلاثينيات من عمره، والذي على الرغم من عدم ظهوره في وسائل الإعلام، إلا أنه حاضر في جميع الأحداث السياسية والتجارية في إسبانيا”.

وحسب المصدر ذاته، فإن “رشاد الأندلسي الورياغلي” الذي سبق أن شغل في منصب الأمين العام للطلبة والخريجين المغاربة في إسبانيا يتعاون مع كل من الإدارة العامة ونسيج رجال الأعمال الإقليمي والوطني.

وأشار التقرير، إلى أن الطنجاوي يعد قيمة صاعدة جعلته يتم اعتماده مرجعًا ورجلًا يثق فيه السلك الدبلوماسي المعتمد في إسبانيا، حيث كان له الدور في نجاح عدة اتفاقات واتفاقيات الدولية.

وأضاف تقرير البرلماني، أن “استعداده الدائم يسمح له بالتحرك بسهولة مع الحكومات والمعارضة”، مشيرا إلى إن قربه من رؤساء الدول والحكومات يملأ ملفًا شخصيًا بلهجة ملكية وليبرالية وحوارية ملحوظة.

وسبق أن منحه منتدى “كرانس مونتانا” المرموق جائزة أحد قادة المستقبل في عام 2019.

الحزب الشعبي الإسباني يشكر شاب طنجاوي على جهوده لإفهام حقيقة الصراع الدبلوماسي مع المغرب 2

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق