شباط: كورونا ضربت المغرب سنة 2012!

بعد غياب طويل عن المشهد السياسي والإعلامي بالمغرب، خرج الأمين العام السابق لحزب الإستقلال، حميد شباط، بتصريحات مثيرة بخصوص حكومة حزب العدالة والتنمية والمشهد السياسي بالمغرب عموما.

ووجه القيادي الإستقلالي حمدي شباط، في أول خروج إعلامي له منذ عودته للمغرب، أثناء مروره في برنامج “نقاش في السياسية”، نقدا لاذعا لحكومتي حزب العدالة والتنمية، الأولى والثانية، واصفا إياها بأنها أخطر من كورونا.

وقال شباط، أن “كورونا ضربت المغرب منذ 2012، مع رئاسة العدالة والتنمية للحكومة، إذ خلقت جوا من الاحتقان، عبر الزيادة في الأسعار والفقر ومحاكمة النشطاء والصحافيين”، مشددا  على أن: “حزب الاستقلال حكم على فشل الحكومة منذ انسحابه سنة 2013”.

وحول حظوظ تصدر حزبه للإنتخابات المقبلة، قال شباط، أن حزب الإستقلال  سيكون في الصدارة، مستحضرا انجازات حزبه في تجاربه السابقة، مستبعدا أن يكون لحزب المصباح أية حظوظ في قيادة الحكومة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق