مهنيو النقل السياحي يطالبون الحكومة بحلول “عاجلة” ويهددون بالتصعيد

وجهت الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب، مراسلة إلى وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، تطالبه من خلاله بعقد لقاء عاجل حولة ازمة قطاع النقل السياحي.

وطالب مهنيو النقل السياحي بالمغرب، الوزيرة بتحديد موعد عاجل لاستقبال الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب باعتبارها أكبر هيئة تمثل قطاع النقل السياحي بالمغرب، من أجل الحوار حول وضعية القطاع ومقترحات الحلول الممكنة لإخراجه من الأزمة وإنقاذه من الإفلاس.

وعبرت الفيدرالية عن آسفها الشديد من إقصاء النقل السياحي من الحوار الذي عقدته الوزارة الوصية مع ممثلي القطاعات السياحية، مشيرة إلى أنها أبلغت الوزارة بهذا الموضوع في مراسلة سابقة دون تلقي أي جواب بخصوصها.

كما طالبوا بتجميد ديون القطاع إلى غاية عام 2023 بدون فوائد، ومواصلة الدعم المالي لمستخدمي القطاع، مشيرين إلى أنهم يعيشون وضعية صعبة، ولديهم التزامات عائلية، وبالتالي لا يمكن التفريط في حقوقهم، وجعلهم عرضة للتشرد، إلى جانب الاستفادة من إعفاءات ضريبية، لأن القطاع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق